الأخبارشاهدقلم لايساوم

شبهات وردود حول أنصار الله”

رند الأديمي

الجزء الأول

قالت لي يوما وهي تستشيط غضبا لقد كانت تجادلني لأجل الجدل وتحاورني لأجل النصرة لقناعتاها… وما أبأسه من نقاش ومن أوهاه من جدل

قالت لي بعد ان جمعت كل حنقها في جملة : كم كنتي عزيزة ورائعة وددت كل الود أن لا تكوني ملكية أكثر من الملك وأن لا تستميتي في الدفاع عن جماعة لم نري منها سوي الموت ..جماعة تريد بنا العودة الى عصور الجاهلية
لنقبل يد فلان الهاشمي ونؤمن إيمان قطعي بما يتفوهون به بدون نقاش أو جدل

أنا :يا صديقتي العزيزة علمتني الحياة دوما أن لا أحكم الا بعد التجربة علمتني الحياة أن لا أصدق ما أسمعه وما أراه أصدق منه عشرة بالمائة
لست غبية لأحكم علي من هم حولي عبر شاشات التحريض
لست غبية لأحكم عن حركة من خلال ما تتواتره الحناجر المحيطة من حولي
بل أنا أحترم عقلي جيدا وقبل أن أصل للحكم الكلي لقضية معينة علي أن استفتي قلبي أما قال نبينا محمد “أستفتي قلبك” ألم يقل ديكارت يوما “أنا أفكر إذا أنا موجود” وألم يكن المنهج الديكارتي يشكك بكل فكرة مالم يفكر ويمحص فيها
ديكارتيه المبدأ أنا

هي: أين أنتي الا ترين أم أصابتك غشاوة مشروعهم صفوي واضح يهدف لزلزلة الدين ويهدف لتخلي أبنائنا عن عقيدتنا الصحيحة منهج السُنة والسلف الصالح!؟

أنا:ولكن هاهم يحكمون صنعاء الحديدة إب مناطق الشمال ولم تتغير المناهج المدرسية ولم يمنعو السنة من تأديه عبادتهم وانتم من كنتم تجزمون انهم سيحرمونا حتى من صلاة التراويح

هي: جيد إذا ما رأيك بقصص سيدهم المزعوم وهي توزع علي أطفال المدارس؟

أنا:هي وزعت ولم تُقر رسميا في مناهج الأطفال وأعتبريها قصة مناضل يستوحي منها الأطفال معني الإبداع والصمود إعتبريها من قصص المكتبة الخضراء التي طالما ما بثت المباديء في نفوس الأطفال ما المشكلة؟
لماذا لاندعهم يقرأو ليقرورو الأنسب لهم

هي:إنه إستهداف لديننا وإستهداف لبراءة الأطفال إنه لحقا الإرهاب ..يا ألهي !

أنا: ياعزيزتي نحن من نرهبهم عبر فرض خياراتهم مسبقا وإنشاء جيل صاعد يشبه أجدادنا “الأبناء الأجداد” وعبر جعلهم لايسمعون الا ما توارث عليه أمهاتهم وأبائهم ألم يقل جبران “أبنائنا أبناء الحياة التواقة لذاتها أبنائنا ليسوا لنا “
هل لي بسؤال
لماذا لم تغضبي وأولادك يشاهدون قنوات طيور الجنة؟

هي:طيور الجنة!
أنا:نعم طيور الجنة هذه القناة تحرض للجهاد الواضح ويظهر فيه الأطفال وهم يتغنون بالجهاد والأفكار الداعشيه ويسممون عقول أطفالنا بأفكار وهابية وحتي في إحدى المشاهد كانت الفتاة تغني عن الإسلام لتظهر في أحدى المقاطع صورة القفص الذي حرق فيه معاذ كسباسبة وتشير أنه هو الإسلام ولماذا لا تسمي هذا غزو فكري و تسميم عقول الأطفال بينما قصه توزع بالمدارس عن رجل مناضل أعتبروتها خروج عن الإنسانية والدين!

هي:من هذا حسين بدر الدين لتغزو صوره شوارع صنعاء وليجبرونا علي جعله عظيم من هو أليس هذا هو الإرهاب؟

أنا:قبل أن أجيبك سنستعرض التاريخ قليلا الإشتراكيه قامت علي مباديء الحرية والإنسان والنصرة للفقراء والمضطهدين ومع ذلك في كل الدول التي أقيمت فيها الإشتراكية قامت الدولة علي العديد من الدماء والقمع اللفظي والإعتقال والتنكيل كانوا اذا رأو جماعات تجتمع تحدث لهم مداهمات ليزجو بالسجون ولسنوات عدة
والعلمانية في دول أروبا وعصر النهضة الصناعية لم تقام الثورة الفرنسية الا عبر ملايين الرؤؤس وملايين الإضطهاد وكان هنالك سجن يدعى بالباستيل يزج به كل من يلمحو لمجرد الشك أنه يوالي القساوسة والإقطاعيين والأسر المالكة
وما حدث هنا كان بالعكس تماما
في المناطق التي يسيطرون عليها نري الجميع يعارضهم ينتقدهم بشده ولم نسمع بالقمع ولا الإستهدافات الكل ينعم بالأمان والحرية حكموا الدولة ولم يحكمونا ببيوتنا ولم يرفعو فوه البندقية أمام رؤسنا كنا من نكون علينا ان نقبل بهم ككيان سياسي ولا نلغي وجودهم فأقامو الكرنفالات التي تقام في كل دول العالم لتعبير عنهم ووزعو الصور وفي الشارع تجدي اغلب هذه الصور ممزقة فهل سمعتي أنه تم إعتقال من أهان هذه الصور ومن شاء فليتلحق بهم ومن شاء لايلتحق

هي:مارأيك بالإعتقالات التي تمليء سجونهم كم هم ديموقراطيين للغاية تثيرين الشفقة بثقتك العمياء؟

تابعو ردي في شبهات وردود في الجزء الثاني وسأستعرض بكل حلقة شبهة وردي عليها
تحياتي

________________

موقع #هنا_تعز المعركة الأعلامية مسؤليتك أنت

 #أنشر  و #شارك    
قناة موقع #هنا-تعز بالتلجرام
http://ⓣelegram.me/hunataiz

 

 

 
 
 
الوسوم

رند الاديمي

ما أمر مواعظ السعداء علي قلوب التعساء ..وما أقسي القوي حين يقف خطيبا بين الضعفاء

مقالات ذات صلة