الأخبارشاهدقهوة تعزية

قهوة تعزية:لايفوتكم خطيررر نازحة تفضح تصرفات المقاومة في تعز وتقول وبالبند العريض “يغتصبون كل النساء ويقتحمون البيوت وحالات الأغتصاب حدثت أمام أعيننا !

في بيت من بيوت صنعاء كانت هنالك نازحة من تعز وقد وصلت للتو من تعز الي صنعاء

مما دفعنا للأستغراب كيف تنزحين وعلي حد قول المقاولة أن تعز تحررت …وأين تسكنين بالضبط؟

 

أجابتنا هذه الفتاة التي لم يتجاوز عمرها 18 عاما “أنا في حي المسبح في أماكن تمركز المقاومة ”

سألناها:وهل فعلا تعز تحررت ولماذا لاتؤمنكم  المقاومة اذا كان الحوفاش “على حد تعبيرهم” لم يدخلو منطقتكم ولايسيطرو عليها

أجابتنا أجابة ساخرة :تعز تحررت بالتلفزيون فقط ؟

كيف تحررت بالتلفزيون لم نفهم هل تشرحي لنا قليلا ؟

لازال الحويثة”على حد تعبيرها وتعبير التعزيين”يسيطرون علي نفس المناطق ونحن نخاف من المقاومة كثيرا

 

تخافون ؟

ربما لم تعرفو ولم يصل لكم خبر  الصادم

أن أفراد المقاومة يغتصبون البنات وكم حدثت حالات أغتصاب في منطقتنا وأمام أعيننا

أغتصاب هل أنتي جاده أم هي مجرد وشاية ؟

لا أغتصاب وحدثت حالات كثيرة المرأة المسنة يخرجوها من بيتها والبنات الشابات اليافعات يتم أغتصابهن والتدوال بهن بطريقة مشينة “أستغفر الله أستغفر الله”

هل ممكن تحكي لنا قصة حدثت أمام عينيك ؟

ياعزيزتي والله الشاهد علي كل حرف أقوله مافي بيت بالمسبح الا وتم أقتحامه وأغتصاب نساءه وجارتنا أم “م.ش” كبيرة بالعمر لديها سبع البنات وتم طردها من بيتها وهي تبكي وتصيح علي بناتها

وتم التدوال أفراد المقاومة بهن بطريقه مشينة وأصبحت بيتهن مقر للمقاومين ذهابا وأيابا

هل انتي تمزحين؟

أنا لا أمزح بل انه واقع مشين الأم تبكي وقد وصلت لحالة من الهستيريا بسبب بكائها علي بناتها

وهل هذا يحدث بالحوبان وأماكن سيطرة أنصار الله ؟

ردت بصوت جهوري أبداااااااااا أبدااااااااااااااا

الحويثة أذا رأو أمرأة تخرج الي الشارع وبيدها مقاضي يسالوها هل هذه للمقاومة تجيبهم لا لبيتي فيسمحو لها من دون اي اعتراض

وشي أخر الحويثة”علي حد تعبيرها” أخلاق أخلاق حتي لو يريدو الاستيلاء علي بيت لانه مترس يتودودن لصاحب البيت ويقولون له سنأمن لك بيتا اخر وخد ماتشاء من البيت

بينما المقاوله تدخل وتقتحم بالسلاح الثقيل

 

وللحديث بقية وأسرار عميقة تفضح المقاولة الكاذبة وتدمي القلوب

تابعو الجزء الثاني من قصة نازحة من المسبح وقصص جيرانها وكل الذين تعرفهم

 

#قهو_تعزية جسر مابين المواطن البسيط المتعب والقاريء

تدخل الي العمق

الوسوم

رند الاديمي

ما أمر مواعظ السعداء علي قلوب التعساء ..وما أقسي القوي حين يقف خطيبا بين الضعفاء

مقالات ذات صلة