الأخبارشاهد

تعز أنتصارات الجيش واللجان بالتصدي للزحوف للمقاولة وجرح قائدهم “

كسرت قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية، محاولات للتسلل والزحف من قبل “مرتزقة ومتشددين” (حلفاء التحالف)، السبت 12 مارس/ آذار 2016، فيما كانت استعادت السيطرة على معسكر اللواء 35 مدرع في منطقة المطار القديم بعد ساعات من سقوطه في أيدي المجاميع المسلحة.
وذكر مصدر عسكري أن الجيش واللجان صدوا محاولة تسلل باتجاه مبنى التموين العسكري في الجحملية، وسقط قتلى ومصابون من المهاجمين، بالإضافة إلى كسر زحف باتجاه جبل حبشي وجنوب الرمادة، استمر من ساعات الفجر وحتى قبيل ظهر السبت.
وقال المصدر، الذي اشترط عدم الإفصاح عن هويته، إن قائداً ميدانياً للمجاميع قتل في كسر الزحف على جبل حبشي وجنوب الرمادة.
وكان محافظ تعز، عبده الجندي، أشار في سياق تصريحات لوكالة “خبر”، أن “قوات الجيش واللجان استعادت تأمين اللواء 35 مدرع، موقع الدفاع الجوي، وعدد من النقاط في الناحية الغربية للمدينة، بعد ساعات من سقوطها، الجمعة، بأيدي المجاميع من القتلة والمأجورين”.
واستمراراً لمسلسل النهب واقتحام المنازل في المطار القديم، أفاد شهود عيان لـ”خبر” باقتحام تلك المجاميع، منزلي اللواء عبده جرجان القاسمي، والشيخ عبدالله عمر راجح، وعدة منازل مجاورة، ونهب سيارات وأثاث في وقت سابق، السبت.
وقتل 8 من العناصر المتشددة بينهم قيادات قنصاً في منطقة “مدينة النور”، كما قتل نحو 13 آخرون في معارك شهدتها “كلابة” في معارك سابقة، وفق إفادة مصدر محلي.
وفي الساعات الأولى ليوم الأحد 13 مارس/ آذار، عاود الطيران المعادي غاراته على منطقة المطار القديم. وأفاد مصدر محلي أن مواجهات دارت باتجاه قرية “الغراب” المشرفة على منطقة الربيعي.
الوسوم

رند الاديمي

ما أمر مواعظ السعداء علي قلوب التعساء ..وما أقسي القوي حين يقف خطيبا بين الضعفاء

مقالات ذات صلة