الأخبارشاهد

الخونة ومصيرهم لانقاش فيه “

عبد الناصر الكمالي

لماضي عِبَر والحاضر دروس والمستقبل جني ثمار الحاضر وتحديد مستواه ومصيره الحتمي. إما…وإما.
لن يستطيع تنظيم الاخوان باليمن (التجمع اليمني للاصلاح) ومن معهم من الاحزاب والمكونات السياسية المؤيدة والمساندة لتحالف العدوان على اليمن بقيادة السعودية ومن خلفها امريكا واسرائيل .
خداع أبناء الشعب اليمني من جديد ولن تنطلي اكاذيبهم وتضليلاتهم وتزييفاتهم على العامة من الناس ممن هم في الداخل فقد ظهرت حقيقتهم المزيفة الانتهازية وأنكشف مشروعهم الصهيوامريكي المتأمر على الوطن ومقدراتة وسيادتة وإستقلالة .
ولن يجدوا من يصدقهم في المرحلة القادمة من أبناء اليمن وخاصة ممن تجرعوا مرارة جرائم تحالف العدوان .وطالتهم إنتهاكات مرتزقتهم بالداخل باسم (المقاولة الشعبية) تحت غطاء الشرعية المزعومة ولن يجدوا من يؤيدهم إلا من كان معهم في تنظيماتهم ومكوناتهم وتحت إطار أدلجتهم او من البعض البعيد عن المشهد السياسي اليمني وممن لا يعلمون حقيقة مشاريعهم الخفية والمتسترة منها بشعارات الإسلام والُسنة والدين والفضيلة. ومنها بشعارات القومية العربية و اليسارية التقدمية الأممية واخرى مجهولة ألاصل والنسب…

الوسوم

رند الاديمي

ما أمر مواعظ السعداء علي قلوب التعساء ..وما أقسي القوي حين يقف خطيبا بين الضعفاء

مقالات ذات صلة