الأخبار

صحيفة لبنانية تكشف حجم الخسائر في معسكر تداوين بمأرب بعد قصفه بصاروخ بالستي

 
كشفت صحيفة “الأخبار” اللبنانية، عن حجم الخسائر، التي تسبب بها صاروخ بالستي، اطل قعلى معسكر تابعة لقوات التحالف في صحراء محافظة مأرب، شمال شرق البلاد.
و قالت الصحيفة، إن القوة الصاروخية للجيش اليمني، استهدفت صباح أمس، معسكر «تداوين» بصاروخ بالستي من نوع «توشكا»، مستهدفة غرفة عمليات و مركز التحكم و السيطرة.
و نقلت الصحيفة، عن مصادر عسكرية، أن الصاروخ حقق هدفه بدقة عالية و أصاب غرفة العمليات المستهدفة و المزودة بأحدث الأنظمة و الأجهزة التكنولوجية، و دمر منصات لإطلاق الصواريخ و منظومة باتريوت اعتراضية. و أدى أيضاً إلى احتراق مخازن أسلحة و آليات ومدرعات تابعة للتحالف السعودي.
و حسب الصحيفة، بلغت الخسائر أكثر من 120 ضابطاً من جنسيات مختلفة؛ منهم 46 مسلحاً و11 ضابطاً إماراتياً و9 ضباط سعوديين و11 قائداً أجنبياً من خبراء حرب الجبال التابعين لمنظمة «بلاك ووتر». إضافة إلى تدمير كتيبة توجيه طائرات بدون طيار كاملة بجميع أفرادها، و فيها خبراء أميركيون و بريطانيون و العديد من مرتزقة «بلاك ووتر» و تدمير 6 طائرات «آباتشي» وطائرتين «بلاك هوك» و 4 طائرات من دون طيار مجهزة بصواريخها كانت بداخل هنغار كبير مجاور لغرفة توجيهها و تدمير تام لغرفة السيطرة و الاتصال بأقمار التجسس و الطيران الحربي.
و أشارت أن حالة الطوارئ و الاستنفار العام أعلنت داخل المعسكر و في محيطه و منعت التجوال بالقرب من المكان المستهدف، وسط تكتم شديد حول الخسائر.
و يقع معسكر «تداوين» في صحراء خالية من السكان شرقي مدينة مأرب، و استحدثته قوات التحالف السعودي، بعد تدمير معسكر «صافر».
و نقل «التحالف» إليه كامل المعدات والأنظمة وغرف العمليات و أقامت حوله طوقاً أمنياً.
و يوجد في المعسكر ضباط سعوديين كبار و مدربين و خبراء أجانب؛ بعضهم من جنسيات أميركية.
و كانت القوة الصاروخية للجيش قامت بمناورة و أطلقت عشرات القذائف و صواريخ «الكاتيوشا» باتجاه قيادة المنطقة العسكرية الثالثة و المجمع الحكومي و القصر الجمهوري في مدينة مأرب قبل إطلاق صاروخ «توشكا» على معسكر «تداوين» أو ما يطلق عليه أحياناً معسكر «البيرق».ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
يمكنكم زيارة الموقع علي الرابط التالي

الرئيسة

قناة الموقع على التلغرام

https://telegram.me/hunataiz

مقالات ذات صلة