آراء وتقاريرالأخبار

مستشفي “أطباء بلاحدود” قصفها العدوان وأدان قصفها بان كي مون

 

الامين لمنظمة الامم المتحدة بان كي مون

أدان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون قصف تحالف العدوان العسكري السعودي للمستشفى التابع لمنظمة (أطباء بلا حدود) في مديرية رازح بمحافظة صعدة يوم أمس .. مطالباً بإجراء تحقيق مستقل وحيادي حول الجريمة .

وقال الامين العام في بيان نشرته المنظمة الدولية اليوم الاثنين ” إن هذا الهجوم يعتبر مقصوداً ويُعد “انتهاكاً خطيراً ” للقانون الإنساني الدولي والذي يحمي المستشفيات والعاملين في المجال الطبي “.

وأشار البيان إلى قلق الأمين العام البالغ للغاية إزاء محدودية الوصول بشكل متزايد على خدمات الرعاية الصحية الأساسية لليمنيين .

وأكد دعوته لجميع الاطراف المعنية بالأزمة اليمنية وقف جميع الأعمال العدائية فوراً وحل الخلافات من خلال المفاوضات السلمية بتيسير من مبعوثه الخاص إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد.

وكانت منظمة (أطباء بلا حدود) أعلنت أمس الأحد عن تعرض أحد المستشفيات التي تديرها شمال اليمن للقصف والذي أدى إلى مقتل أربعة أشخاص وإصابة 10 آخرين وإنهيار عدد من مرافق المستشفى.

ويعد هجوم أمس الثالث لتحالف العدوان العسكري السعودي على مستشفيات ومرافق المنظمة الطبية في اليمن ، بعدما دمر قصف التحالف مستشفى حيدان في 27 أكتوبر الماضي وأحد مراكزها الصحية في تعز في الثالث من ديسمبر وأدى إلى إصابة تسعة أشخاص.

الوسوم

مقالات ذات صلة