الأخبار

بتوجيهات من الرئيس المشاط.. وزير المالية يزف بشرى سارة لأبناء محافظة إب

هنا تعز..

عقد اجتماع للمكتب التنفيذي بمحافظة إب اليوم، برئاسة نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية وزير المالية الدكتور رشيد عبود أبو لحوم بحضور محافظ المحافظة عبدالواحد صلاح وأمين عام المجلس المحلي أمين الورافي ووكلاء المحافظة.
ويأتي الاجتماع تنفيذاً لتكليف فخامة المشير الركن مهدي المشاط رئيس المجلس السياسي الأعلى، لنائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية بالنزول للمحافظة والاطلاع على مستوى الأداء فيها وتحديد احتياجاتها الملحة وإيجاد الحلول لإعادة تأهيل الطريق العام فيها يريم القاعدة.
وخلال الاجتماع تطرق نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية، إلى نتائج اللقاء الذي تم مع رئيس المجلس السياسي الأعلى بحضور محافظ إب منتصف الشهر الماضي، وتأكيده على الإسراع في إيجاد الحلول لمشاكل الطرقات حسب الإمكانيات المتاحة واعتبار ذلك مسار دائم حتى يتم صيانة ما أمكن من الطرق العامة وكذا الشوارع الداخلية وبقية الخدمات حسب الإمكانيات المتاحة.
وأشار إلى انه تم الاتفاق مع صندوق صيانة الطرق وقيادة المحافظة على تنفيذ الصيانة الطارئة وتخصيص مبلغ مليار ريال من صندوق الطرق حتى نهاية العام الحالي لاستكمال الرصف الخرساني في دائري يريم مع إعادة التأهيل لبعض المقاطع فيه وتم بدء العمل فيه بالإضافة إلى إعادة تأهيل الطريق العام في دائري كتاب والصيانة الطارئة والترميم للطريق العام من يريم إلى إب وإعادة ترميم المناطق المتضررة لمداخل المدينة الشمالي والغربي كمرحلة أولى واستكمال الأعمال بعد انتهاء موسم الأمطار.
ولفت إلى أن خطة الصيانة الطارئة تشمل طريق النجد الأحمر القاعدة وطريق مشورة، بعد انتهاء موسم الأمطار.. مبينا أنه تم الاتفاق مع صندوق الطرق على إدخال بقية الطرق في خطة الصندوق للعام ٢٠٢٢ حسب توجيهات فخامة رئيس المجلس السياسي الأعلى.
واطلع الدكتور أبو لحوم خلال الاجتماع على سير تنفيذ خطة الوزارة للعام ٢٠٢١ ومستوى التنفيذ.. حاثا المحافظة على سرعة استكمال الإجراءات لتنفيذ مشاريع صيانة الطرق حسب الخطة بعد انتهاء موسم الأمطار مباشرةًـ مؤكدا انه سيستمر في المتابعة حتى يتم تنفيذ ما تم الاتفاق عليه.
وأكد ضرورة الاهتمام بتحفيز المشاركة المجتمعية في مختلف الأعمال وفق آلية واضحة لتوثيق وإدارة هذه المبادرات بدءا بدراسة المشاريع وتوثيق المساهمات المالية والعينية عبر لجان مجتمعية مع المكاتب المعنية وفق دورة مستندية واضحة وشفافة.
وحث على الاهتمام بتحصيل الإيرادات المحلية والمشتركة بما يعزز من توسيع الخدمات لا سيما بعد توجيه فخامة الرئيس بتخصيص كل إيرادات المحافظة المحلية والمشتركة لصالح المحافظة ١٠٠% .
وشدد الدكتور أبو لحوم، على ضرورة اضطلاع المكاتب المعنية بدورها في منع كافة المظاهر التي تؤدي إلى الأضرار بالطرق.. مؤكدا أن هناك توجه حاسم لإنشاء الميازين لمنع الحمولات الزائدة للمركبات والتي تعد السبب الرئيسي في تدمير الطرقات العامة أو الداخلية بين المدن.
واستمع أبو لحوم، إلى شرح من محافظ إب ومدرا المكاتب والوكلاء عن احتياجات المحافظة، وأكد انه سيبلغ الرئيس المشاط بها.
كما قدم نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية خلال الاجتماع شرحاً كاملاً عن الإجراءات العدائية التي يقوم بها العدو في الجانب الاقتصادي من خلال الحصار المفروض على بلادنا منذ ستة أعوام وإغلاق ميناء الحديدة ومنع تدفق السلع وأخر تلك الإجراءات قيام ما يسمى بنك عدن بتزوير العملة وإعلانه ضخها للسوق بالإضافة إلى إعلان حكومة المرتزقة رفع السعر الجمركي المعادل من ٢٥٠ ريال إلى ٥٠٠ ريال والذي قوبل بالرفض العام.
وأوضح أن ذلك يأتي ضمن مسارات العدوان في الحرب الاقتصادية لزيادة معاناة المواطنين في المناطق المحتلة والمحررة على حدٍ سواء.
وقال ” بوعي الشعب وتكاتفه ستفشل كل خطط العدو التدميرية ومثلما كان الشعب واعياً في استجابته للقرارات السابقة نهاية عام ٢٠١٩ بمنع العملة المزورة هو اليوم أكثر وعياً وإدراكاً لخطط العدو وسيفشلها خصوصاً بعدما ادرك حجم الاستقرار في أسعار الصرف في المناطق الخاضعة لإدارة المجلس السياسي الأعلى وحكومة الإنقاذ في الوقت الذي وصل فيه سعر الصرف لأكثر من ألف ريال في المناطق المحتلة رغم كل الإيرادات النفطية والمنح والإيرادات الضريبية والجمركية “.

مقالات ذات صلة