آراء وتقاريرالأخبارشاهدفيسبوكيات

صدور الحكم الاخير بشأن قتلة الأغبري

كشفت مصادر قضائية عن تحديد موعد تنفيذ حكم المحكمة العليا في العاصمة صنعاء، بحق المتهمين الستة بتعذيب وقتل المغدور به الشاب عبدالله الأغبري، في محل لبيع وصيانة الهواتف النقالة بشارع كلية القيادة والأركان في صنعاء.
، فقد “أصدرت المحكمة العليا في العاصمة صنعاء، السبت حكم الإعدام بحق 5 من المتهمين بقتل وتعذيب المجني عليه عبد الله الأغبري، وسجن المتهم الخامس 5 سنوات وتغريمة 5 ملايين ريال”.

موضحة أن “المحكمة العليا أيدت الحكم الابتدائي والاستئنافي لمحكمة شرق الأمانة بإدانة المتهمين: عبدالله حسين ناصر السباعي، ووليد سعيد الصغير العامري، ومحمد عبدالواحد محمد الحميدي، ودليل شوعي محمد الجربة، ومنيف قائد عبدالله مغلس، بالتهم المنسوبة اليهم في البند الأول من قرار الاتهام”.

وذكرت أن “المحكمة العليا، أصدرت في جلستها السبت، حكما نهائيا بتأييد حكم محكمة شرق العاصمة صنعاء القاضي بمعاقبة المتهمين الخمسة المدانين بجرية التعذيب والقتل بالإعدام قصاصا وذلك رمياً بالرصاص لقتلهم عمدا وعدوانا المجني عليه عبدالله قائد الأغبري.

“منطوق الحكم المؤيد من المحكمة العليا قضى بإدانة المتهم السادس عبدالله إسماعيل أحمد القدسي بالتهمة المنسوبة إليه في البند الثاني من قرار الاتهام ومعاقبته بالحبس لمدة سنتين تبدأ من تاريخ القبض عليه”.

من جانبه، قال محامي عائلة الأغبري، وضاح قطيش، في منشور على حائطه بموقع “فيس بوك” السبت: إن المحكمة العليا في صنعاء أيدت الحكم الاستئنافي بجميع فقراته بإعدام المتهمين من الأول حتى الرابع والحكم بالسجن خمس سنوات للمتهم الخامس مع دفع دية مغلظة”.

وكان حكم استئنافي قضى، في 23 ديسمبر الماضي، بتعديل الحكم الابتدائي الصادر عن محكمة شرق العاصمة صنعاء، إلى إعدام أربعة مدانين فقط بدلا عن خمسة، وتخفيف العقوبات بحق المتهمين الخامس والسادس، ضمن إجراءات قوبلت بسخط شعبي كبير.

إلى ذلك، نقلت وسائل اعلام عن مصادر قضائية في صنعاء، لم تسمها، قولها إن “إجراءات تنفيذ حكم القصاص بحق أربعة من قتلة الشاب عبدالله الاغبري ستتم قبل اجازة عيد الاضحى المبارك” والذي يصادف الثلاثاء 20 يوليو المقبل. حسب تاكيدات المصادر.

وهزت مشاهد فيديو كاميرا مراقبة، بُثت في اغسطس الماضي، لعملية تعذيب المتهمين المغدور به عبدالله الاغبري في محل بيع وصيانة هواتف بالعاصمة صنعاء، اليمنيين كافة، واصبحت قضية رأي عام، بالتزامن مع القاء الحوثيين القبض على المتهمين في اليوم التالي للجريمة.

مقالات ذات صلة