آراء وتقاريرالأخبارشاهد

🔴 تعزيزات جديدة للمرتزقة من عناصر القاعدة تصل جبهات شمال مأرب

أفادت مصادر مطلعة بوصول تعزيزات عسكرية جديدة تابعة لعناصر القاعدة وداعش لدعم ومساندة جبهات مليشيا الإصلاح المنهارة في منطقة العلم شمال محافظة مأرب.

وأكدت المصادر أن التعزيزات قدمت من محافظة شبوة واحتوت على دبابة وخمسة أطقم عسكرية وعليها العشرات من عناصر القاعدة وداعش وذلك لإسناد عصابات الإصلاح التي تتلقى ضربات موجعة وقاصمة على أيدي أبطال الجيش واللجان الشعبية في جبهة العلم.

يأتي هذا عقب أيام قليلة من استقدام الإصلاح لعدد كبير من العناصر التكفيرية للقتال إلى جانب عصاباته بجبهات المحافظة جرء الخسائر الفادحة التي تكبدها في عدته وعتاده خلال معارك الأيام القليلة الماضية.

وكان نائب وزير الخارجية في حكومة الإنقاذ الوطني الاستاذ حسين العزي كشف في تغريده له مطلع الأسبوع الماضي :

بقوله” ‏مصالحات الجيش واللجان أنهت الكثير من مشاركة القبائل في جبهات مأرب وأصبحت المعارك تعتمد بشكل ملفت ع ميليشيات الإصلاح وتنظيم القاعدة ومؤخرا أُسندت جبهة العلم للقاعدة بقيادة القاعدي المعروف(رايد سعود) وبعض العائدين من سوريا أبرزهم سلمان ميقان وشقيقه عبدالله المعروف باسمه الحركي (داعش) ” .

وكتب العزي في تغريدة اخرى ” ‏المدعو خالد بن علي العرادة هو شقيق المدعو سلطان بن علي العرادة (منتحل صفة محافظ مأرب) ويعتبر أحدالقيادات الخطيرة الموالية للقاعدة وإسمه مدرج ضمن القوائم الدولية للإرهاب كما يعد أحد كبار المتهمين بتمويل عمليات القاعدة في اليمن وجزيرة العرب تلك شرعيتهم الزائفة المعترف بها دوليا “.

الجدير ذكره ان قيادات في العناصر التنظيم اعترفت بقتالها إلى جانب دول تحالف العدوان في أكثر من 11 جبهة مفتوحة في البلاد وتتلقى دعهما العسكري والمالي واللوجستي بشكل مباشر من المملكة السعودية

مقالات ذات صلة