آراء وتقاريرالأخبارشاهد

مشاورات سياسية في الأمم المتحدة تدعو كل المتصارعين في العالم لإيقاف الصراع فكورونا سيقتلهم!

قال الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيرس إنه على الرغم من تأييد صنعاء والشرعية لدعوة وقف إطلاق النار في اليمن، تصاعد الصراع.

وأشار جوتيرس إلى أن مبعوث الأمم المتحد مارتن غريفيث يستعد ” لعقد نقاشات بين الأطراف لمناقشة إدارة أزمة -كورونا-وآلية وقف إطلاق النار على الصعيد المحلي”.

وأشار إلى ان الاطراف المتحاربة في 11 دولة استجابت بشكل ايجابي لندائه بوقف عالمي لاطلاق النار لمعالجة جائحة الفيروس التاجي ، ولكن تحويل الكلمات الى سلام أمر صعب للغاية وتصاعد القتال في النزاعات الكبرى بما في ذلك اليمن وليبيا وأفغانستان.

ودعا جميع الحكومات والمجموعات والأشخاص ذوي النفوذ “للحث والضغط على المقاتلين في جميع أنحاء العالم لإلقاء أسلحتهم” ، قائلاً إن الحاجة ملحة لأن “عاصفة كورونا” قادمة الآن إلى جميع مناطق الصراع.

وقال جوتيريس في مؤتمر صحفي بمقر الأمم المتحدة في نيويورك إن نداءه قبل 10 أيام كان متجذرا في الاعتراف بأنه “يجب أن يكون هناك معركة واحدة فقط في عالمنا اليوم: معركتنا المشتركة ضد كورونا”.

مقالات ذات صلة