آراء وتقاريرالأخبارشاهدمركز الوسائط

محافظ شبوة يدين التواجد الأمريكي في بلحاف شبوة

أدان محافظ شبوة أحمد الحسن الأمير، بشدة تواطؤ مرتزقة العدوان إزاء دخول قوات أمريكية إلى ميناء بلحاف بمحافظة شبوة.

واعتبر المحافظ الأمير التواجد الأمريكي في الميناء وصمة عار في جبين مرتزقة العدوان ودليل على وقوف أمريكا المباشر وراء العدوان الذي يواجهه الشعب اليمني منذ خمس سنوات .

وأكد أن مساعي الإمارات والسعودية، لإنشاء قاعدة عسكرية في سواحل بلحاف يمثل تهديد مباشر للأمن القومي اليمني وانتهاك سافر للسيادة الوطنية .

وحمل محافظ شبوة سلطات ما يسمى حكومة الفار هادي كامل المسؤولية عن استقدام قوات المشاة البحرية إلى محافظة شبوة.. مطالبا قبائل وأحرار شبوة رفض التواجد الأمريكي في محافظة شبوة.

ووصف الإنزال الأمريكي الذي حدث الأسبوع الماضي في ميناء بلحاف بالإحتلال الناعم تحت ذريعة مكافحة الإرهاب.

وأشار إلى أن ورقة الإرهاب أصبحت اليوم غطاء مكشوف في ظل احتضان دول العدوان للجماعات الإرهابية والمتطرفة في المحافظات المحتلة ومنح قيادة القاعدة وداعش رتب عسكرية وأسلحة متطورة ورواتب من الرياض.

الوسوم

مقالات ذات صلة