آراء وتقاريرالأخبارشاهد
أخر الأخبار

ملابسات مقتل عدنان الحمادي من قتله؟ وهل صحت ماتداولته وسائل الإعلام

خاص #هنا_تعز

 رند الأديمي

توفى قتلا القيادي التابع لدولة الإمارات والسعودية “عدنان الحمادي” قائد معسكر المواسط ومعسكر غربي محافظة تعز الموافق٢_ديسمبر_٢٠١٩
ويعتبر الحمادي ثاني قيادي موالي للإمارات بعد ابو العباس “عادل فارع”
وتشير المصادر بأن عدنان الحمادي توفى أثر خلاف حاد مع أخيه جلال الاصغر مما أدى الى رفع جلال السلاح على اخيه وأصابته في الراس
ثم ثأرت حراسة عدنان الحمادي فقتلت الاخ
وأعترفت حكومة الشرعية بوفاته بشكل رسمي
ثم صرح القيادي التابع لقطر “الأخوان المسلمين” حمود المخلافي ” بمقتل الحمادي معزيا أهله وذوية وتعز
والجدير ذكره هو الخلافات القديمة بين حمود المخلافي وعدنان حمادي او ان عدنان الحمادي كان عدوا لدودا لمشروع الإصلاح في السيطرة على تعز

وتسود حالة صمت وترقب في اوساط حكومة الشرعية متساىلين هل كان موته صدفه ام عملية أغتيال مدبر
وهنالك تساؤلات من قبل الشارع حول مقتله الغامض
مع العلم ان عدنان الحمادي لم يكن على خلاف مع اخيه حتى يقتله
ويتجه محللين يمنيين نحو ترجيح أن العملية مدبرة من قبل الإمارات في التخلص من ملف تعز وتسليم تعز للإصلاح والإنسحاب كنا أنسحبت في جبهة الساحل الغربي
او فتح ملف صراع جديد بعملاء أكثر فعالية بعد ان فشلت اذرعتهم السابقة في السيطرة على تعز وكان النصر حليفا لجماعة الاخوان “الإصلاح” عند انسحاب ابو العباس من تعز بعد صراعات متتالية في تعز
ويطرح المحللين السؤال هل سيجيء الدور على عميل الإمارات المدلل “ابو العباس” بعد فشله في السيطرة على محافظة تعز
بينما التساؤلات الاكثر هل قتل الحمادي الإصلاح بعد ان كان شوكة في حلوقهم وهو يسيطر على المعسكر الغربي والمعروف بطموح الاصلاح في السيطرة التامة على محافظة تعز بما أنها تملك مواقع استراتيجة
ويرى الشارع ان الإحتمال الاخير هو الانسب والمنطقي

الصورة لعدنان الحمادي واخوه جلال الذي قتله فتمت تصفية جلال أيضا!

الوسوم

مقالات ذات صلة