الأخبارشاهد

صنعاء : وقفة احتجاجية لموظفي شركة النفط أمام مبنى الأمم المتحدة

نظم موظفو شركة النفط اليمنية والنقابات والهيئات التابعة لها اليوم وقفة احتجاجية امام مبنى الامم في صنعاء عقب صلاة الجمعة ال18 تحت عنوان ( جمعة رفع الحصار عن عن السفن النفطية ومطار صنعاء الدولي ) .

 

حضر الوقفة الاحتجاجية المدير التنفيذي لشركة النفط اليمنية الأستاذ/ ياسر عبدالإله الواحدي ومعه عدد من قيادات شركة النفط ومدراء ونواب وموظفي الفروع والدوائر بالشركة اليوم صلاة الجمعة والذي اسموها ”جمعة رفع الحصار عن السفن النفطية ومطار صنعاء الدولي ” امام مقر الامم المتحدة في شارع الستين .

 

وفي الوقفة الاحتجاجية التي تلت صلاة الجمعة تضمن بيان المحتجون بان هذه الخطوة تاتي استمرارا للتنديد باجراءات تحالف العدوان التعسفية باستمرار احتجاز السفن المحملة بالمشتقات النفطية وعدم السماح لها بالوصول الى ميناء الحديدة ، وأيضا للمطالبة بفك الحصار عن مطار صنعاء الدولي .

 

وحمل المشاركون الأمم المتحدة مسئولية ما قد يحدث من كارثة انسانية على الشعب اليمني بسبب استمرار احتجاز السفن النفطية ومنع المسافرين من السفر لتلقي العلاج بالخارج .

 

مطالبين بنفس الوقت الامم المتحدة القيام بواجباتها وفتح مطار صنعاء الدولي .

 

واكدا المشاركون على استمرار اعتصامهم خلال عيد الأضحى المبارك امام مكتب الأمم المتحدة حتى يتم الإفراج عن السفن النفطية وعدم اعتراض السفن من قبل تحالف العدوان .

 

وفي الوقفة صرح الناطق الرسمي لشركة النفط اليمنية نائب مدير الدائرة التجارية الأستاذ/أمين الشباطي ، لعدد من وسائل الإعلام بضرورة التحرك الجاد والمسئول من قبل الأمم المتحدة والمجتمع الدولي بالإفراج عن بقية السفن النفطية وضمان عدم احتجاز السفن مستقبلا ، كما طالب الناطق الرسمي لشركة النفط من المجتمع الدولي القيام بواجباته وفتح الحظر عن مطار صنعاء الدولي المطار الوحيد الذي يعد من أهم المرافق الحيوية للمسافرين وانتقال المرضى للعلاج في الخارج .

 

وحمل تحالف العدوان ومرتزقتهم المسئولية الكاملة القانونية والاخلاقية عن كافة الآثار المترتبة جراء احتجاز السفن النفطية والحصار المفروض على مطار صنعاء الدولي .

 

كما هنأ الناطق الرسمي للشركة عموم المواطنين بقدوم عيد الاضحى المبارك في ظل الاستقرار التمويني الذي يعيشه المجتمع الصامد الحر بفضل الدور الوطني التي تقدمه شركة النفط اليمنية المتمثل في توفير المشتقات النفطية للمواطنين وتحقيق استقرار تمويني شامل .

مقالات ذات صلة