آراء وتقاريرالأخبارشاهدقهوة تعزية

*مأرب والصندوق الأسود ،ملايين المليارات شهريا الى جيوب الإصلاح وكبار المصانع في تركيا لصاحبها حميد الأحمر”تفاصيل”*

 

رند الأديمي
جريدة السلام

سيصيبك الذهول عند قراءة الأرقام ، أنها ليست أرقام عابرة ولكنها كارثة وطن منهوب
ايرادات ينهبها الإصلاح له وحده
والشعب اليمني يقتات الفتات من الأمم المتحدة
ويدخل تحت خط الفقر منذ ثلاثة أعوام،
أشخاص ينتحرون ،وأمهات تقف في قارعة الطريق متسولة الفتات
وواقع تراجيدي منهك
ولكن أين إيرادات مأرب اين غازها وبترولها ،وماهي قصة سلطان عرادة وحساباته الوهمية الثلاثة واكبر مصانعه في تركيا ودبي تعالوا لنتطلع على اهم الوثائق التي تم فضحها

سلطان عرادة هو السارق الأكبر في بلاد تكتض بالمتسولين وحزب الآصلاح هو المستفيد الأول
17 مليار شهريا تصل الى جيبه
ثم تعمل شركة الصرافة ” لمحسن الخضر “الاخواني
على تحويلها الى ريالات سعودي ودولارات وارسال جزء منها الى عمان ثم الى قطر ثم الى تركيا
ثم تصل جزء منها الى الخراز انتركس في دبي الشركة التي يشارك بها سلطان عرادة
ومن تركيا تصل الى يد حميد الأحمر وتفيد المصادر بأن حميد يشارك عرادة بمصنع تكلفته تصل الى 89 مليون دولار
يرسل الخضر الى اربعة حسابات وهمية
صندوق البيت “هو حساب وهمي لسلطان عرادة”
وحساب المهندس ايضا الي عرادة
وحساب الكهرباء

540 مليار شهريا ينهبها حزب الاصلاح و60 قاطرة نفط يوميا تصل قيمتها الى سبعة مليون و80 مقطورة غاز تصل الى 5 مليون و500 مليون يوميا تصل الى جيب الاصلاح وعرادة بمامعنى انها 15 مليار في الشهر و180 مليار بالسنة

مؤكد أنك ستصاب بذهول وانت تقرأ هذه الأرقام ،

مافيا الفساد هي المستفيدة الاولى من استمرار الحرب والعدوان وهي التي تعرقل السلام ليدوم عزها
مافيا الفساد هي التي تصنع وتحيك الشائعات ضد خصومها فيتبنى ذلك الجهلة والعوام
مافيا الفساد ستفعل كل شيء لكي تستمر في نهبها للوطن ،

لا أعرف مالذي يمكني قوله او التعليق عن ماحدث وسيحدث
بل وأن حتى معونات الأمم المتحدة التي تأتي تأتي عبر بنك الأمل بنك الأمل الاخواني طبعا ،
فمالذي يحدث؟

أنها المافيا التي تخنق المواطن اليمني بدون أن يعرف أحد بل وأنهم يشيرون للغريم أخر لا ناقة له ولاجمل وهو “الحوثي”

لاتدع المنشور يقف عندك انشره وشاركه ودع الجميع يعرف
أين راتبه؟
أين غازه؟
أين بتروله؟
لتفاصيل اكثر اضغط رابط جريدة السلام السويدية

رند الاديمي

ما أمر مواعظ السعداء علي قلوب التعساء ..وما أقسي القوي حين يقف خطيبا بين الضعفاء

مقالات ذات صلة