آراء وتقاريرالأخبارشاهد

تعز .. تناثر الجثث يؤرق مضاجع المدينة مجدداً، العثور على مقبرة دفن جماعي في وسط أحياء تعز

تعز .. تناثر الجثث يؤرق مضاجع المدينة مجددا

عثرت الأجهزة الأمنية في تعز، الثلاثاء، على جثث (3) عناصر من أفراد الفصائل المحسوبة على الإصلاح، داخل منزل في حي العواضي، ليعيد ذلك المدينة إلى مسلسل “رعب القاتل” الذي كان يخفي جثث قتلاه داخل المنازل خلال المعارك التي دارت بين فصائل الإصلاح وكتائب ابو العباس المدعومة إماراتيا، وما صاحبها من اختطافات متبادلة بين الطرفين وتصفيات للمخطوفين.
وأفادت مصادر أمنية بأن التوصل إلى الجثث جاء في اعقاب تحقيقات مع “مطلوبين أمنيا” تم اعتقالهم خلال المواجهات الماضية التي شهدتها المدينة، مشيرة إلى أن الاجهزة الأمنية بدأت حفر القبور بناء على توجيهات النيابة لدفن الجثث. وأشارت المصادر إلى أن الاجهزة الأمنية ما تزال تبحث عن المزيد.
وعاشت تعز في يونيو الماضي فترة عصيبة في أعقاب اكتشاف الأهالي لجثث جنود لما يسمى بـ”الجيش الوطني” الذي يضم في تشكيلته عناصر “الاصلاح” واتهام ابو العباس بالوقوف وراء عمليات اختطاف مسلحي الحزب وتصفيتهم ومن ثم اخفاء جثثهم في مناطق متفرقة من المدينة ابرزها حوش الاستخبارات الذي كان يسيطر عليه ابو العباس وعثر في ذات الشهر على خمس جثث مدفونة في فنائه تبين لاحقا بأنها لمسلحين من الإصلاح اختطفوا من شوارع المحافظة .
يذكر أن ابو العباس كان قد أجبر على الخروج من المدينة قبل شهرين بعد اللقاء الذي جمع قادة الإصلاح بولي عهد ابوظبي، محمد بن زايد، لكنه عاد مؤخرا إلى المدينة بعد مقتل ساعده الأيمن ، نديم الصنعاني، بعملية اقتحام لشقته في عدن ، مما صعد حدة المخاوف في المدينة التي تشهد صراعا على أكثر من جبهة وتتنافس فصائل مسلحة عدة للسيطرة على احيائها ابرز تلك الفصائل القاعدة و”داعش”.
واستعرض ابو العباس قبل ايام كتائبه بعرض عسكري مهيب في المدينة في وقت تحدثت فيه مصادر عسكرية عن صراع كبير بين هيئة اركان هادي ومنطقته العسكرية الرابعة في أعقاب إلغاء هيئة الاركان قرار الرابعة بفصل كتائب ابو العباس عن اللواء 35 مدرع الذي يقوده عدنان الحمادي ويتمتع بدعم إماراتي وغطاء ناصري، وكان هذا اللواء بشقيه الناصري والسلفي بقيادة ابو العباس خاض مؤخرا صراع مع مسلحي الإصلاح في المحور وصل إلى تبادل محاولات الاغتيالات التي استهدفت قادة كبار في صفوف الطرفين في محاولة لكلٍ منهما السيطرة على خط تعز – عدن.

من صفحة الإعلامي عبد الرحمن عابد

رند الاديمي

ما أمر مواعظ السعداء علي قلوب التعساء ..وما أقسي القوي حين يقف خطيبا بين الضعفاء

مقالات ذات صلة