آراء وتقاريرالأخبارشاهدقلم لايساوم

لمن يجرؤ فقط “أسئلة حول ما يحدث في تعز وبالإجابة سنصل الى كبد الحقيقة”

#رند_الأديمي

وددت أن أضع ثلاثة  أسئلة   على الجميع وبإجابته سنعرف من هو المتسبب في قتل  أبناء تعز

أسئلتي ليست مؤدلجة ولا تنحاز لطرف دون طرف أخر غير أنها أسئلة مجردة موضوعية  تخرج منها بنتيجة خالصة .

أولا 

شاهدنا مقاطع لإطفال يموتون في بيرباشا   في مقاطع مؤلمة للغاية بل إنها في دقة أفلام الأكشن والشاشات الثلاثية الأبعاد

وفي النظر جليا نحن لانرى نفس المقاطع المحزنة يتداولها الناشطين من قصف الأبرياء في تعز صالة المخا شرعب الوازعية مقبنة والقائمة تطول

بل أن المشاهد التي يتم ألتقاطها للتصعيد ضد الطرف الأحر  بغاية الدقة والشفافية ومع السنفونيات الحزينة

السؤال لمن يفهم فقط لماذا تتزامن الكاميرات مع كل قصف؟ بل أنها تعرف  أن هنالك ستكون مجزره وفي وقت متأخر في الليل!

الا يبدوا الأمر تنسيقي  بين الكاميرا والقذيفة ؟ بينما لاتتزامن مع المشاهد التراجيدية والموت الذي يصنعه طائرات السعودية ؟

السؤال الثاني رفضت السعودية وأبنائها المتحدثين بإسم المقاولة  بتشكيل لجنة  تحقيق للإنتهاكات والجرائم التي تحدث في اليمن بينما كان الطرف الأخر مستعد كل الإستعداد ليخوض هذا التحقيق وهم على أساس معتدى عليهم؟

لاضير دعنا من تراشق  الإتهامات ولنتقدم سويا للمحاكمة ليظهر الحق لملايين الناس …..

السؤال الثالث :ماهي المصلحة التي سيجنيها الجيش واللجان من قصف المواطنين العزل ومن هو المستفيد من الحنق ضد الجيش واللجان وهل هو عداء مباشر وعلني مع المواطن التعزي

وإن كانت الإجابة بنعم لماذا أبناء تعز مرحب بهم بكل المدن المسيطرة عليها قوات الجيش واللجان بدون أن يعانون حتى من التمييز والعنصرية؟

 

الوسوم

رند الاديمي

ما أمر مواعظ السعداء علي قلوب التعساء ..وما أقسي القوي حين يقف خطيبا بين الضعفاء

مقالات ذات صلة