الأخبارشاهدقلم لايساوم

من شكرا سلمان الي شكرا الكونجرس؟!

عاش اليمنيين لحظات ترقب منذ أن شن العدو الصهيوني أولى ضرباته الجوية على أطفال اليمن .. وأيده حثالة القوم بعبارة ( شكراً سلمان ) .. دارت الايام واحداثها ووصل اليمنيين اليوم الى شبه اتفاق واجماع ليعلنوا وبعباراتهم الصريحة ( شكرا للكونجرس الامريكي ) الذي رتب هذه العملية وانصف العالم العربي والاسلامي والعالم الاوربي أيضا، حينما نجح في التصويت ضد دولة الارهاب العالمي .. فكرياً واخلاقياً وعقائدياً .. طبخت على نار هادئة .. لتعلن في يوم وفاة شقيق الملك السعودي ( بيريز ) .. لا يوجد فرق بين ما يعمله صهاينة تل ابيب بالفلسطينيين العزل وبين ما تفعله الطائرات الصهيونية السعودية بالشعب اليمني .
الاً أن مقاومة رجال الرجال لأشباه النساء جعلت جيوش مملكة اليهود ومعها دول العالم ال17 تنهار بل وتتمرخ في الوحل.. لقد قدم أبطال القوات المسلحة اليمنية دروساً قاسية لرجال الكبسة ومرتزقتهم وأوصلوهم الى قبة الكونجرس الامريكي ليعيد لهم شريط الذكريات مجدداً.. ويضعهم في مكانهم الطبيعي ( الارهاب العالمي ) اليوم من حق المتضررين ان يأتوا للحفر فيما تبقى من الابار النفطية في كل دول الخليج وليس فقط مملكة اليهود .
اليوم .. الشعب اليمني يجهز ملفاته التي لا تعد ولا تحصى جراء الجرائم التي ارتكبها بنى سعود منذ 1934م وحتى اللحظة، لمقاضاتهم دولياً وإن لم يستجيبوا فرد رجال الرجال لأخذ القصاص بأيدينا.
اليوم نوجه شكرنا للكونجرس الامريكي … ذلك الشعب الحي وليس المستعبد .. لا تهمه فلوس الابار النفطية .. لأنها في طريقها للزوال … الشعب الامريكي يحافظ على قيمه وانسانيته وحريته التي نادى بها وديمقراطيته التي نشرها في العالم .
الشعوب العربية والاسلامية اليوم تهلل فرحاً أن الله انزل عقابه في الدنيا على هذه الاسرة المارقة التي عاثت في الارض فسادا .. شردت وقتلت ودمرت القيم الدينية والاخلاقية .. بل وأعطت صورة سيئة عن ديننا الحنيف.
اليوم شعوب العالم من حقها أن تجعله عيدا سنويا .. عيد الانتصار على مملكة اليهود من ال سعود.
اليوم خرجت الجماهير لتسقط شعار شكراً سلمان … وترفع عبارة شكراً للكونجرس الأمريكي .. إنها مفارقات غريبة…

د.صالح حميد

رند الاديمي

ما أمر مواعظ السعداء علي قلوب التعساء ..وما أقسي القوي حين يقف خطيبا بين الضعفاء

مقالات ذات صلة